loader
Foto

مجموعة الخياطة الراقية من طوني ورد للعام 2021 تحتفي بحبّ الحياة في بيروت رغم كلّ التحديات

بيروت-الشرقية  24 تشرين الثاني : لم يشارك المصمّم اللبناني طوني ورد هذا العام في أسبوع الخياطة الراقية في باريس بسبب استمرار انتشار فيروس كورونا والمأساة الأليمة التي حلّت ببيروت مع انفجار المرفأ فيها، ما أدّى الى دمار ماديّ في دار المصمّم. الا أنّ ذلك كلّه لم يمنعه من تقديم مجموعة هوت كوتور للعام 2021، وقد رسم خطوطها الرئيسية بوحي من مدينة بيروت تحديداً التي ما زالت الحياة تستمرّ فيها رغم كلّ التحدّيات.
مجموعة تعكس "النبض المعدي" في بيروت كما تصفه الدار، فرغم كلّ ما حدث ما زالت العاصمة اللبنانية رمزاً للحياة الليلية وايقاعاتها التي لا تنتهي وبهجة الحياة. وقد عكس المصمّم طوني ورد ذلك من خلال تصاميم ذات أحجام درامية واسعة طغت على المجموعة، سواء الكروب توب المنقشّة مع التنورة الخضراء الطويلة والواسعة ذات الكشكش الجانبي، أو الفستان الابيض ذات الياقة الرسمية فيما ينسدل قسمه السفلي مزيّناً بالكشاكش المتراصة. وكذلك الأمر بالنسبة للفساتين القصيرة التي زيّنت بذيل مموّج أضفى عليها هذا الطابع الدراميّ.
لأنّ طوني ورد يحتفل بالحياة الليلية في بيروت، ليس هناك أروع من اللون الأسود المكتسي بالبريق ليعكس ذلك تماماً. وقد قدّم عدّة تصاميم من هذا اللون، كلّها تلمع تحت الأضواء بتطريزاتها البرّاقة المنجزة يدوياً.
وقد لفتتنا ايضاً الالوان القويّة التي حضرت في المجموعة الى جانب الأسود سواء البرتقالي أو الأحمر والأصفر. فكلّ امرأة ستجد اللون الذي يناسبها في المجموعة لتتألق به في مناسباتها. ومع تنوّع الألوان هناك تنوّع في الستايلات. فيمكن أن تختاري الفستان بستايل الدرابيه مع الياقة العريضة أو تتجهي نحو الكروب توب فوقها البوليرو مع التنورة الطويلة. كما أنّ الفستان ذات القصّة الضيقة والتي تحاكي منحنيات الجسم حاضر لتختاريه وتسحري كلّ الأنظار به!
ما يستحق التوقف عنده حتماً في مجموعة طوني ورد هو اتجاهه ايضاً نحو البساطة من ناحية الزخرفة والتركيز على القصّات بشكل أساسي في مجموعة الخياطة الراقية للعام 2021



أخبار

اصدرت وزارة المالية العراقية ايضاحا حول مقترح وزيرها

ردت اللجنة المالية النيابية على بيان وزارة المالية

رفض البرلمان العربي أية محاولات تستهدف