loader
Foto

رئيس الوزراء : على المستهترين بأرواح العراقيين ان يتقوا غضبة الحليم

 بغداد-الشرقية 18 تشرين الاول : شدد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إن من تورط بدم العراقيين لابد أن يمثل للعدالة ، ولا كبير أمام القانون.
جاء ذلك بعد أصداره أمرا ديوانيا بتشكيل فريق تحقيقي لتقصي الأحداث التي رافقت انتفاضة تشرين ولقائه الفريق التحقيقي المتألف من خمسة قضاة, مضيفا أنه زار قضاء بلد وأكد أن مرتكبي جريمة الفرحاتية أرادوا أن يكونوا فوق القانون، لكن العدالة ستأخذ مجراها وأن على المستهترين بأرواح العراقيين أن يتقوا غضبة الحليم إذا غضب.
وشدد الكاظمي أنه يحمل مسؤولية حفظ العراق وسلامته ووحدته، وأن من يتعرّض لسمعة العراق وعلاقاته الدولية عليه أن يراجع نفسه.



أخبار

أطلقت واتساب تحديثان جديدان لتطبيقها، يمكنان المستخدمين

مسدس برصاصة واحدة على شكل أحمر شفاه

إصابة إنفانتينو بفيروس كورونا

الثلاثاء, 27 أكتوبر, 2020

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)