loader
Foto

وصول إحدى بطاريات باتريوت إلى قاعدة عين الأسد

بغداد-الشرقية 31 اذار : باشرت الولايات المتحدة نشر منظومة صواريخ باتريوت للدفاع الجوي في العراق بعد نحو شهرين من تعرض القوات الأميركية لهجوم بصواريخ بالستية إيرانية حسبما أكدت مصادر عسكرية أميركية وعراقية لوكالة فرانس برس وقد وصلت إحدى بطاريات باتريوت إلى قاعدة عين الأسد التي ينتشر فيها جنود اميركيون، الأسبوع الماضي، ويتم تركيبها حاليا وفقاً لمسؤول عسكري أميركي ومصدر عسكري عراقي وقال المسؤول الأميركي إن بطارية أخرى وصلت إلى قاعدة عسكرية في أربيل كما ان بطاريتين أخريتين لا تزالان في الكويت بانتظار نقلهما إلى العراق. وتتكون أنظمة باتريوت من رادارات فائقة التطور وصواريخ اعتراض قادرة على تدمير صاروخ بالستي خلال تحليقه. وقال مصدر عسكري مطلع على المفاوضات لفرانس برس إن مسؤولين عراقيين رفيعي المستوى أشاروا خلال اجتماع مع قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكنزي في شباط/فبراير الماضي، إلى أن واشنطن يمكن أن تمنح بغداد "غطاء" سياسياً، بخفض عديدها في العراق مع نشر الصواريخ الدفاعية.


أخبار

قال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي خلال الجلسة ان تجديد الثقة بالحكومة

اكدت مصادر سياسية رفيعة المستوى ان رئيس تحالف الفتح هادي العامري

صوت مجلس النواب العراقي بالموافقة على استكمال الكابينة الوزارية