loader
Foto

مقتدى الصدر: كرة القدم اصبحت ضحية لافكار المتطرفين

بغداد-الشرقية 6 آب: حذر رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر من وقوع البطولات الرياضية في ايدي الفساد من جهة والصراعات الفكرية والتشددية على خلفية الجدل حول افتتاحية بطولة غرب اسيا في كربلاء. وأكد الصدر في تغريدة أنه ليس من حق المتطرفين التمادي في افكارهم فتكون الضحية كرة القدم والمنتخب الوطني المظلوم الذي نخرته السياسية وانهكت مفاصله وجعلتها في ترد دائما.واضاف ان تحريم الموسيقى التي كانت مصاحبة للاستعراض في ملعب كربلاء غير اجماعي الا ان المحرم هو اذلال النساء وعدم الاعتراف بحرمتهن.وخاطب منتقدي حفل افتتاح بطولة غرب آسيا متسائلا بما نصه أيها المتفيقهون ما أسس الفقه للاعتداء على الاخرين وحرياتهم المقبولة، ما حصل في الملعب غير محزن على الاطلاق لكن ما يحزن هو الصراع الايديولوجي بين السياسيين من جهة وطبقات الشعب من جهة أخرى.

أخبار

جابت مسيرات طالبات المدارس الثانوية ارجاء ساحة الحبوبي في الناصرية تعبيرا عن دعم الانتفاضة السلمية

يواصل متظاهرون في بغداد تبادل السيطرة على مواقع مهمة امام الحواجز التي تقطع الطرق بين الخلاني والوثبة مع القوات الامنية

روى متظاهرون ناجون من اطلاق النار من بنادق الصيد شاهدات عن تعرض طلبة لاطلاق نار من جهات مجهولة قرب نفق التحرير