loader
Foto

عامل يتحول إلى مليونير والسبب بن لادن

نيويورك-الشرقية 13 حزيران: قضت هيئة محلفين فدرالية أمريكية بمنح رجل يمني المولد، يُدعى أسامة صالح (27 عاما)، تعويضا قدره 4.7 مليون دولار، بعد أن تعرض للضرب والتنمر من قبل زميل في العمل كان قد وصفه مرارا بأنه بن لادن وإرهابي. وفي التفاصيل، كان صالح يكسب حوالي 7 دولارات في الساعة كعامل بالمخزن في متجر ملابس للسيدات في حي نيكربروكر إيف في بروكلين بمدينة نيويورك، لكنه أصبح مليونيرا لأن رؤساءه لم يفعلوا شيئا لوقف التعصب والإشارات إلى مناداته بـأسامة بن لادن.

أخبار

جابت مسيرات طالبات المدارس الثانوية ارجاء ساحة الحبوبي في الناصرية تعبيرا عن دعم الانتفاضة السلمية

يواصل متظاهرون في بغداد تبادل السيطرة على مواقع مهمة امام الحواجز التي تقطع الطرق بين الخلاني والوثبة مع القوات الامنية

روى متظاهرون ناجون من اطلاق النار من بنادق الصيد شاهدات عن تعرض طلبة لاطلاق نار من جهات مجهولة قرب نفق التحرير